هذا الخبر اتمنى لو طبق في البلاد العربيه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

هذا الخبر اتمنى لو طبق في البلاد العربيه

مُساهمة من طرف أحمد رجب في السبت أبريل 28, 2007 3:28 am

هذا الخبر اتمنى لو طبق في البلاد العربيه



شنت السلطات الايرانية حملة جديدة ضد الاناث غير الملتزمات بقواعد اللباس المحتشم الصارم في البلاد, كما ذكرت الصحف القومية الاحد 22-4-2007.

ونشرت الصحف في صفحاتها الاولى صور شرطيات يرتدين التشادور وهن يوبخن شابات من سكان طهران يرتدين ملابس زاهية الالوان تبرز تفاصيل الجسد.

وذكرت وكالة فارس انه يتم في البداية تحذير المخالفات قبل اقتيادهن الى مراكز اصلاح اذا ابدين اعتراضا.

واشارت الوكالة الى نقل 15 امراة على الاقل الى هذا المركز قبل السماح لهن بالمغادرة بعد تسجيل اسمائهن والتوقيع على تعهد بتعديل سلوكهن وتغيير ملابسهن باخرى جلبها لهن ذووهن.

وتشن السلطات عادة هذه الحملات مع حلول الربيع وتحسن الجو الذي يحمل العديد من شابات المدن على كشف جزء من شعرهن وارتداء ملابس تبرز تفاصيل اجسادهن.

وتلتزم الكثير من الايرانيات بارتداء التشادور الاسود الطويل الذي لا يظهر منه سوى الوجه والكفين.

ويبدو ان السلطات تركز على الطابع التشجيعي اكثر من العقابي في حملتها الجديدة ولا سيما في العاصمة. لكن هذا الامر لا يبدو سهلا في مدينة تضم اكثر من سبعة ملايين نسمة وتمتد على عشرات الكيلومترات.

وقد رحب المحافظون بهذه الحملة التي اعتبرت ضرورية للتصدي لما اعتبروه تسيبا اخلاقيا خطيرا.

ونقلت صحيفة "اعتماد" عن محمد تقي رحبار عضو اللجنة الثقافية في البرلمان ان "الوضع الحالي وضع مخز بالنسبة للحكومة الاسلامية", مضيفا "ان الرجل الذي يرى هؤلاء العارضات في الطريق لا يعود يهتم بزوجته القابعة في المنزل ما يدمر اساس الاسرة".

من جانبها, اعربت صحيفة كيهان في مقال افتتاحي عن تاييدها للشرطة وقالت "لا تقلقوا الشعب يدعمكم وكذلك الرجل الذين يرى هؤلاء اللاتي يسرقن عفة اسرته يسخرن منه وجه لوجه".


مـــــــــــــــــــــــنقول
avatar
أحمد رجب
المدير العام
المدير العام

عدد الرسائل : 204
العمر : 46
تاريخ التسجيل : 19/03/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى